منتدي جو درنة هدفنا إبهار العالم من جديد (آدب,ثقافة,علم)
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
المواضيع الأخيرة
» الطلبة الليبيون يعرضون مدرستهم للبيع مع المدير مجانا
الجمعة يناير 27, 2017 6:42 pm من طرف امين م ق

» العالم احمد زويل قال الفرق بين الغرب وبين العرب
الجمعة يناير 27, 2017 6:26 pm من طرف امين م ق

» الثلوج تسقط على مناطق الجبل الاخضر
الجمعة يناير 27, 2017 9:07 am من طرف امين م ق

» بنغازى تنتصر على داعش
الخميس يناير 26, 2017 6:49 pm من طرف امين م ق

» هلل تخجل من جر العربه والحمار محمول عليها ؟
الأربعاء نوفمبر 30, 2016 5:45 pm من طرف امين م ق

» يا اهل العقول فيما تستخدمونه
السبت أكتوبر 15, 2016 3:21 pm من طرف امين م ق

» كلام فى الصميم من نزار قبانى لامتنا العربية
السبت أكتوبر 15, 2016 2:34 pm من طرف امين م ق

» غاندى زعيم الهند
السبت أكتوبر 15, 2016 2:19 pm من طرف امين م ق

» غير اسم google إلى اسمك
السبت أكتوبر 15, 2016 10:26 am من طرف امين م ق

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
HAMZA_KING1990
 
لؤلؤة درنه
 
زياد
 
لحن الحياه
 
الانيق
 
سمراء درنه
 
فائز طلميثه
 
مفتاح النعاس
 
ahmad almagbry
 
روائع
 

شاطر | 
 

 حرية الابداع أهداء الي الأخ او المهندس بأذن الله:مفتاح النعاس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قاهر القلوب
عضو جديد
عضو جديد
avatar

ذكر السرطان عدد المساهمات : 33
تاريخ الميلاد : 11/07/1988
العمر : 29
الموقع : الجبيله
العمل/الترفيه : اذاعة درنه المحليه
المزاج : خليها علي الله

مُساهمةموضوع: حرية الابداع أهداء الي الأخ او المهندس بأذن الله:مفتاح النعاس   الأحد أغسطس 30, 2009 7:28 am

إن الإبداع ليس عملية فردية، منقطعة عن كل شيء، إلا ما يستنبطه المبدع من معاناة ونوازع وعواطف ذاتية فردية، لا علاقة لها بما يدور في ذاكرته أو فكره، ومن هنا نستطيع الانطلاق بكل ثقة إلى القول:
إن العملية الإبداعية لا يمكن أن تكون فردية سحرية مطلقة، وإلا تحولت إلى نتاج لا قيمة له، منزوع اللون والرائحة والطعم، وبالتالي الفائدة والنفع، بل إنها تكون خالية حتى من التسلية والترفيه والإمتاع، تلك التي يتمسك بها البعض غاية للإبداع، وفي النهاية فإن إبداعاً هذه صفاته، لم يحز على قيمة التغيير، التي يتمسك بها الداعون إلى الحرية المطلقة للإبداع هدفاً لهم.
إنه منذ أن استعمل أفلاطون مصطلح "حرية الإبداع"، مستخدماً إياه لوصف العلاقة الدائرة بين المبدع وسلطات القانون، التي تقف حاجزاً في كثير من الحالات دون النشر بحرية.
أقول: إنه منذ ذلك الوقت "وقد يكون من قبل ذلك" والمعركة دائرة بلا هوادة بين أولئك الذين يقولون بالحرية المطلقة للمبدع، وأولئك الذين يقولون بحرية منضبطة له، واضعين لحرية الإبداع الضوابط التالية:
1 الواقع الذي يعيشه الفنان في وقته وحياته وحركته وما يحيط به، وهو ذلك الواقع الذي يمتح المبدع من وسطه مواضيعه وأفكاره وقضاياه، فهو محكوم إذن بذلك الواقع، مهما ادعى لنفسه من انقطاع أو انفصال عنه، ومهما زعم من إرادة لديه، تريد أن تغير هذا الواقع، لأن هذه الإرادة مهما حلقت، لن تخرج عن سقف معين في التحليق، وإلا كان هذا التحليق جنوناً وتفجيراً لا أساس يستند إليه.
2 تيار الوعي لدى المبدع، الذي تحتضنه ذاكرته وعقله، متضمناً الرأي فيما يحيط به من كون وإنسان وحياة، فهذا التيار الواعي يقوم بدور ضابط لإيقاع الإبداع المنطلق من معاناة مؤطرة بكل ما ذكرناه، وهنا نردد عن قناعة مع د.علي الحمادي: "احرص على أن تكون أفكارك الإبداعية متقدمة على زمانك بربع ساعة وليس بسنوات ضوئية".
3 المبادئ والعقائد المكتسبة، التي تأتي بها الخبرة والحراك المجتمعي الذي يعيشه المبدع، البعيد عن تزييف المشاعر، واعتساف النقل عن الغير، وتبني نظريات هذا الغير، مهما كانت خاطئة ومتواطئة مع الخطأ، في حرف وتخريب مداخل ومخارج ثقافتنا، وذلك ما وصفه د.عبدالجبار المطلبي في كتابه "مواقف في الأدب والنقد" إذ قال: "إن معضلة النقد عندنا اليوم تنبع من تقديسنا لكل ما هو غربي، ومحاولة صبغ تراثنا بما نرى من ألوان في نتاج الغرب التليد والطريف وأكثرنا إخلاصاً في هذا الشأن هم أكثرنا إمعاناً في الخطأ".
4 المهارة الفنية: وهي الموهبة والخبرة والأسلوب، وهي قضايا تقف ضابطاً من الضوابط التي تحكم مدى حرية الإبداع لدى الفنان. وبناءً على ما تقدم نستطيع الوصول إلى استنتاج أكيد يقول:
إن القول بحرية مطلقة للإبداع قول غير معقول ولا مقبول، إذ إنه حتى القائلون بهذا القول، يقفون مواقف عملية حياتية منافية لما يطلقون من شعارات الحرية، ويتحولون من خلال ذلك إلى ديكتاتوريين صغار تجاه الرأي المخالف، محاولين كبته وقمعه، وإدخاله إلى المقابر.. وليرجع من يريد البرهان على ذلك إلى معارك هؤلاء مع إبداع مثقفين إسلاميين، ليجدهم يقفون أمام سلطات قمع الإبداع، يسبقونهم بمسافات في عملية قمع الآخر المختلف معهم.
ولابد أن بعض نخب هؤلاء من الذين وقَّعوا على بيان قمع مؤتمر مراجعة تاريخ الصهيونية، حاضرون في المثال على المفارقة بين مواقفهم من الحرية التي يتخذونها شعاراً، وبين مواقفهم العملية الحياتية القمعية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
charmed_farag
عضو فضي
عضو فضي


ذكر عدد المساهمات : 106
الموقع : درنة
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : فرحان

مُساهمةموضوع: رد: حرية الابداع أهداء الي الأخ او المهندس بأذن الله:مفتاح النعاس   الأحد سبتمبر 20, 2009 7:24 am

مشكوووووور اخي علي الموضوع الرائع والمميز واصل تقدمك معنا في المنتدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حرية الابداع أهداء الي الأخ او المهندس بأذن الله:مفتاح النعاس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي جو درنة :: القسم العام :: المواضيع العامة-
انتقل الى: